اختتام اعمال المؤتمر الاقليمي الاول

تاريخ النشر: 
10 ديسمبر 2019
أختتمت اليوم في البحر الميت اعمال وفعاليات المؤتمر الاقليمي الاول الذي تعقده الهيئة المستقلة للانتخاب بالتعاون مع المركز الاوروبي للدعم الانتخابي.
 
وتحدث في الجلسة الاولى لليوم الثاني للمؤتمر نبيل محمد احمد مفوض اللجنة العليا للانتخابات والاستفتاء في اليمن حول التجربة الانتخابية في اليمن ومراحل التحول الديمقراطي منذ استفتاء الدستور الى الانتخابات الرئاسية مشيرا الى دور منظمات المجتمع المدني ووسائل الاعلام والقوانين الناظمة للحياة السياسية في نجاح المسيرة الديمقراطية وتطور العملية الديمقراطية في اليمن.
 
واستعرض علي الجنيدي مسؤول ملف المتطوعين في الهيئة المستقلة للانتخاب كيفية تعزيز قدرات المتطوعين في ادارة العملية الانتخابية باعتبارهم ركنا اساسيا في عملية الاصلاح السياسي، واخضاع هؤلاء المتطوعين لدورات تدريبية مكثفة تمكنهم من القيام بدورهم الفاعل في العملية الانتخابية بمراحلها كافة.
 
كما تحدث عمر علي جماع عضو مجلس المفوضية القومية للانتخابات (السودان) عن البطالة واثرها على عزوف الشباب عن الحياة السياسية عموما والانتخابات خصوصا واضعا بعض الحلول التي من الممكن تقديمها لتسهيل مهمة مشاركة الشباب في الحياة السياسية بشكل عام.
 
وقدم الدكتور محمد القطاطشة عميد كلية الامير حسين بن عبدالله للدراسات الدولية/ الجامعة الاردنية، ورقة عمل بعنوان: دور المنظومة التعليمية في تعزيز مفهوم المواطنة الفاعلة لدى الشباب داعيا الى ضرورة وجود اشتباك ايجابي بين الشباب والجهات ذات العلاقة للعمل على ترسيخ مفهوم المواطنة، متسائلا عن الاسباب التي تدفع بالشباب للعزوف عن المشاركة في الانتخابات خصوصا في المدن الكبرى.
 
اما الجلسة الحوارية الثانية من جلسات المؤتمر فقد خصصت لتأثير وسائل الاعلام والاخبار المزيفة على الانتخابات وكان اول المتحدثين لاشين ابراهيم لاشين رئيس الهيئة الوطنية للانتخابات (مصر)،حيث تحدث عن البيئة السياسية وتأثيرها على نشر الاخبار الخاصة بالانتخابات مركزا على اهمية وجود اعلام مهني يستقي الخبر من مصدره يؤمن بالحقيقة يقدر الكلمة واثرها وخطرها.
 
كما تحدث احمد صالح الحبيل، العقيد حقوقي/ مدير عام الشؤون القانونية إدارة شؤون الانتخاب/ وزارة الداخلية (الكويت)، عن قوة تأثير وسائل الاعلام على العملية الانتخابية بكافة مراحلها مبينا أن ادارة شؤون الانتخاب تقف على مسافة واحدة من الجميع سواء كانوا مرشحين او ناخبين حيث اصبح العالم اشبه ما يكون بقرية صغيرة بفضل التكنولوجيا وثورة الاتصالات.
 
أما (فابيو بارجياشي) المدير التنفيذي للمركز الاوروبي للدعم الانتخابي فقد طرح مدى تأثير الاخبار المزيفة على نتائج وسير اجراءات العملية الانتخابية، حيث قدم نماذج لبعض الدول الاوروبية التي عملت على محاربة الاخبار المزيفة في الانتخابات ، كما اوضح ان الاتحاد الاوروبي يسعى لتعزيزشفافية المصادر الرقمية وتعزيز محو الأمية الاعلامية ليكون هنالك مساحة للتحرك في هذا الفضاء الرقمي.
 
واختتم الدكتور خالد الكلالدة رئيس المنظمة العربية للادارات الانتخابية/ رئيس مجلس مفوضي الهيئة المستقلة للانتخاب اعمال المؤتمر حيث شكر الوفود للمشاركة في المؤتمر على حضورهم ومشاركتهم الفاعلة والتي أثرت اعمال المؤتمر وشكلت إضافة نوعية لتجويد العملية الانتخابية بكافة مراحلها.
لا يوجد أصوات